عن الإسعافات الأولية

TP12_health02هى أول ما يُقدم إلى المصاب أو المريض بمرض مفاجىء من سبل وأدوات العناية والمساعدة حتى وصول الإسعاف أو الطبيب أو لحين نقله إلى المستشفى. ماذا تعرف عنها؟

كن مُستعداً فى أى وقت.. فى أى مكان سواء كان معسكراً أو صحراء أو شاطىء أو حتي بداخل المنزل ففي أي وقت، قد تُصاب أو يُصاب أحد أفراد الأسرة بمرض

مفاجىء أو إصابة عارضة. يجب أن تكون حقيبة الإسعافات الأولية بسيطة الشكل يسهُل فتحها بسرعة من قبل الجميع فلا تكون مثلاً شنطة بالأرقام أو لها مفاتيح ومن ثم لا يستطيع فتحها سوي صاحبها الذى قد يكون غير موجود. تُوضع الأشياء بالترتيب بداخل الحقيبة وبنظام بأماكنها المُحددة حتى يسهل الوصول إلى كل شىء بسهولة ويُسر. لابد من تواجد حقيبة الإسعافات الأولية فى كل التحركات مع إستخدام المعدات المتاحة فى حالة عدم توافر الحقيبة مثل الحزام لتثبيت الكسور أو الوشاح لتعليق يد مكسورة أو ربط جرح.

صفات أساسية عليك التحلي بها:-

هدوء الأعصاب

سرعة البديهة والتصرف

الثقة بالنفس والشجاعة دون إضطراب أو توتر

القدرة علي تبسيط الأمور للمُصاب وإزالة القلق عنه

الإحاطة بما ينبغى عمله

عدم تعريض النفس للخطر فلا ينبغي محاولة إنقاذ غريق عند عدم معرفة العوم أو محاولة إطفاء الحرائق دون حماية النفس بالطرق السليمة

محتويات الحقيبة.. هل تعرفها؟ 

أدوات (مقص وملقات ودبابيس مشبك وثرمومترللحرارة)

غيارات (قطن وشاش وبلاستر)

مطهرات (منظف وميكروكروم وصبغة يود)

مراهم

مضادات حيوية للحروق وحساسية الجلد

قطرات للعين

رباط ضاغط

أدوية طوارىء

زجاجة كورامين وقطارة

منشط للجهاز التنفسى لضيق التنفس

أسبرين ونوفالجين أسبو لعلاج الحرارة العالية

أقراص للإسهال والإنتفاخ وأقراص للدوسنتريا

حقن وسرنجات

حبل لإنقاذ الغريق

قواعد الإسعافات الأوليةgirl-with-plasters

إبعاد المصاب عن مصدر الخطر

فك الأربطة والأحزمة والملابس الضيقة

تمزيق أو قص الملابس حول مكان الجرح أو الإصابة

في حالة الإغماء، إزالة أي جسم غريب بالفم كالأسنان الصناعية أو بقايا القيء مع ميل الرأس جانباً وإلى الأسفل وجذب اللسان للأمام لمنع الإختناق مع عدم إعطاء المُغمي عليه أي شيء عن طريق الفم.

إجراء التنفس الصناعي من الفم للفم فوراً في حالة توقف التنفس مؤقتاً

وقف النزيف بالضغط على موضعه بالأصابع أو بقطعة قماش نظيفة أو يربط النازف في مكان أعلى من الجرح برباط ضاغط

نقل المُصاب للمستشفي عند الإشتباه بوجود نزف داخلي وعلاماته هي  قلق المصاب وشكواه من العطش وسرعة تنفسه وشحوب لونه وبرودة جلده وسرعة النبض وضعفه مع عدم وجود إصابة ظاهرة

في حالة ضربة الشمس وأعراضها العرق والحرارة المرتفعة وإحمرار الجلد وسخونته، يُمدد المصاب بعيداً عن الشمس ورأسه أعلى من قدميه مع غمس أطرافه في ماء بارد مثلج.

اللسعات والعضات 

تكون أغلب عضات الحيوانات صغيرة ويمكن معاملتها معاملة الجروح حيث يُنظف مكان العض أو الخدش كيلا يتلوث بالجراثيم مع إعطاء المُصاب حُقنة التيتانوس ثم العرض على الطبيب إذا لزم الأمر. أما بالنسبة للعقارب والثعابين، فلابد من نقل المصاب بأقصى سرعة إلى المستشفى دون تحريك الجزء المصاب مع ربط الجزء السابق للإصابة وضرورة تذكر شكل الحية أو الثعبان. إذا أصيب الفرد بفقدان الوعى أو الحمى، فلا تحاول إفاقته فلن يستجيب، فقط ضعه فى موضع الإفاقة أثناء نقله للمستشفى. أما بالنسبة لقرص النحل أو الحشرات الصغيرة أو قنديل البحر، فليس هناك خطراً بالغاً منها بل هي في الأغلب تُثير فقط إحساس بالحك أو بوجود حساسية ومن ثم يتم غسل المكان المُصاب بماء بارد عدة مرات ويُدهن مكان الإصابة بمرهم حساسية وقد يحتاج الأمر إلى حقن حساسية فى الحالات الشديدة والنادرة.

كيف تحمل شخصًا مصاباً؟

يمكنك عمل كرسى من يديك ويدى زميل على أن يجلس عليه المصاب ثم يمسك المصاب بيديه حول رقبة كل منكما. أما إذا كان المصاب غير قادر على حفظ توازنه، يمكن إستخدام ثلاثة أيادى فقط أما اليد الرابعة فتكون خلف ظهر المريض كمسند. أما إذا كانت بمفردك، قف بجانب المصاب من الجهة التى أصيب بها ثم إمسك ظهره بذراعك وضع ذراعه حول عنقك مع القبض على رسغ تلك الذراع بقوة.

إسعاف الطفل فاقد الوعي 

قم بوضع الطفل على ظهره وإجعل وجهه مُتجهاً نحو الجانب ثم إرفع ساقي الطفل لمستوى أعلى من مستوى الرأس ولا تُعطي الطفل أي شيء عن طريق الفم وبادر بالإتصال بالطبيب إذا لم يستعد الطفل وعيه خلال دقائق معدودة. إعلم أيضاً أن الأطفال وخاصة الأولاد  الصغار قد تدفع بهم حشريتهم لوضع الأشياء الصلبة أو حتي الرخوة بأفواههم مما قد يؤدي لإختناقهم في بعض الأحيان فيما قد يختنق الأولاد الأكبر سناًً والبالغين في الأغلب من جراء تناول الطعام بسرعة. وأياً كان السبب، عليك أن تكون مُستعداً للتصرف بسرعة وحتى لو تعلق الأمر بإنعاش الطفل إذا توقف قلبه عن التنفس.

بالنسبة إلى البالغين 

أطلب من المصاب أن يسعل وإن لم يستطع إخراج ما يخنقه، قف خلفه وإجعله ينحني عند الوسط. أضرب بكفك المفتوحة على أعلى الظهر بين لوحي الكتفين وكرر الأمر خمس مرات. فإن فشل الأمر، أحط بذراعيك خصر المصاب وإشبك يديك تحت القفص الصدري مباشرة وأضغط بشدة إلى الداخل والأعلى خمس مرات. تابع الضرب بين الكتفين والضغط على البطن بشكل متبادل حتى يزول الإنسداد. إذا فقد المصاب وعيه، استعد لتقوم بعملية إنتعاش وأطلب الإسعاف.

للأطفال ما بين 2 و7 سنوات  

إن فشل هذا الأسلوب، إحن الطفل إلى الأمام وإضربه خمس مرات بكفك المفتوحة بين الكتفين. بإستخدام إصبع واحد وتحقق داخل فم الطفل عن سبب الإنسداد. وإذا فشلت، إركع خلف الطفل واشبك ذراعيك حول صدره مُشكلاً قبضة بيديك. ضع قبضتك على عظمة الثدي السفلى وإضغط بإتجاه الدر. كرر العملية خمس مرات بمُعدل مرة كل ثلاث ثوان. ثم تفحّص فمه وإن وجدت الأمر ضرورياً كرر الضرب على الظهر. إن فشل

هذا، قف وراء المصاب وإجمع يديك في قبضة قباله وسط أعلى البطن. إضغط بحدة إلى الأعلى خمس مرات ومن ثم بحدة إلى الأعلى خمس مرات وتحقق من فمه مرة ثانية. أطلب الإسعاف وكررً الضرب على الظهر والضغط على البطن إذا لزم الأمر حتى تصل المساعدة.

للأطفال قبل إتمام العام الأول 

مدد الطفل ووجهه إلى الأسفل بطول ذراعك لدعم ظهره وذقنه وإضرب بين الكتفين خمس مرات. تحقق من فم الطفل بإنتباه مُستخدماً إصبعاً واحدا فقطً. وفي حالة عدم نجاح تلك الطريقة، ضع الطفل ووجهه إلى الأعلى على ذرعك أو حضنك واضغط بشدة حذرة الحلمة مباشرة مستخدماً الإصبعين السبابة والأوسط من اليد. تحقق من فمه ثانية بحثاً عن مؤشر واضح للإنسداد. إن لم يزل الإنسداد إطلب مساعدة طبية على وجه السرعة وكرر المحاولات المذكورة أعلاه حتى تصل المساعدة أو يزول الإنسداد.

تحذير 

لا تستخدم أسلوب الضغط على البطن والمستخدم بفئتي العمر السابقتين إطلاقاً على الطفلmaxresdefault

ضربة الشمس

إنها من الحالات الخطيرة والتي تحدث في الأغلب في الأجواء الحارة والمُشبعة بالرطـوبة وعنـدما تكـون الريح ساكنـة بسبب عدم قـدرة الجسم على فقـدان الحرارة وتعطل ميكانيكية تبخر العرق لخفض حرارة الجسم. لها كثير من الأعراض الواضحة ولعل أهمها عـدم الشعـور بالـراحة والإصابة بالدوار وظهور إحمرار بالجلد وجفافه مع زيادة توهج البشـرة وشعوـر الفرد بالحـرارة الشديدة. وفي حالة ضربة الشمس الشديدة، يفقد المُصاب الوعي سريعاً ويصبح نبضه سريعاً وقوياً وغير منتظم وترتفع درجة حرارة الجسم لتصل إلي 40 درجة مئوية أو أكثـر. وللتعامل مع ضربة الشمس خطوات أساسية متي عرفناها صارت السيطرة علي الموقف أكثر سهولة ويسر. عليك أولاً بتمـديد المصاب في مكان بارد وخلع ملابسـه مع ضرورة ترطـيب جسـده بماء فاتـر أو بـارد بعض الشيء. ثم يأتي دور المبادرة بتهوية الجسد بـواسطة اليـد أو المروحـة كهـربائيـة ويتم ذلك كله خلال إنتظار الطبيب أو الإسعاف التي يجب أن نطلبها قبل الشروع في التعامل مع الموقف.

[avatar]

فريق تحرير النهارده

نحتاج يومياً لمعرفة كل ما يدور في العالم من حولنا فالأحداث تتلاحق في سرعة كبيرة والموضوعات تتنوع علي نحو بالغ وهناك في كل لحظة العديد من الأخبار والأحداث والموضوعات الجديدة في شتى المجالات التي تهم كافة أفراد الأسرة من نساء ورجال وأطفال وشباب

كل مقالات ElNaharda