أسعار رمضان.. إيه؟

ميريت شرف  مدير التسويق والمبيعات – برج القاهرة

أري أن إرتفاع الأسعار الذي بدأ في الظهور مع  شهر رمضان هو حصيلة عدة أشهر وليس نتاجاً فقط للشهر الحالي والأساس فيه هو إرتفاع سعر الدولار مما ترتب عليه  زيادة أسعار المنتجات بصورة شبه يومية وهو الأمر الذي جعل المستهلك عاجزاً عن توفير إحتياجاته المستمرة من السلع ومن ثم يلجأ للإقتراض لشراء ضروريات رمضان، وللتعامل مع الواقع الإقتصادي الحالي المتردي. وبالفعل أغلبنا إستغني عن كثير من المنتجات، بسبب إرتفاع الأسعار وغياب الرقابة وعدم تسعير المواد الغذائية منعاً  لعمليات التلاعب ولمحاربة جشع التجار وسعيهم المستميت للحصول على أرباح إضافية مستغلين حاجة المواطن إلى المواد الغذائية في ذلك الشهر، وعليه، لابد من  إستيراد السلع الرمضانية مباشر وتوفيرها لتجار التجزئة بسعر التكلفة لإيجاد منافس لتجار الجملة ممن قد يقومون بتقليص المعروض ومن ثم زيادة الأسعار .