كيف تجددين العلاقة الحميمية؟

تُعد العلاقة الحميمية ترجمة لمشاعر الحب التي تجمع الزوجين وهي من أجمل المشاعر التي خلقها الله إلا أنها تحتاج حتماً للتجديد لضمان إستمرار المشاعر بين الطرفين. تذكري دائماً أن الحب كالنبات يحتاج للعناية والإهتمام للحفاظ عليه. وبرغم إدراك حواء جيداً لتلك الحقائق، إلا أن الكثيرات لا تبذلن الجهد المناسب لجذب الزواج ظناً منا أن الرجال لا يحتاجون لإغراء أو تجديد بما أن العلاقة تتم في جميع الأحوال.

كثيراً ما يتسرب الملل والروتين إلى العلاقة الحميمية بين الزوجين بمرور الوقت وتصبح مرات اللقاء الحميمي بينهما قليلة أو غير موجودة على الإطلاق، وعلى الزوجة التى تسعى إلى تجديد حياتها والوصول مع زوجها لمنتهي السعادة ان تحدد الأسباب التى جعلت علاقتها بزوجها خالية من الشوق والشغف، عليها أن تبحث عن الطرق التى تساعدها للتخلص من الروتين. فلتعرفي أن حب زوجك سيزيد متي بادرت  بالإهتمام به وأظهرتي حبك له. وإليك بعض النصائح والمقترحات.. جربيها ولاحظي الفارق.

إختاري يوماً لكما معاً

تزداد أعباء الحياة يوماً بعد يوم فيتحمل كلاً من الزوجين كثير من المسؤليات والأعباء ولذلك لابد من حدوث تغيير ولو ليوم واحد فقط كل شهر، فإختاري يوماً مناسباً بالنسبة لجدول أعمال زوجك كيلا يشغله أي شيء آخر عنك ثم إرسلي أولادك إلى والدتك أو أختك حتى يكون هذا اليوم مُخصص لكما فقط. فذلك سيشعره بمدى إهتمامك به ومدى حرصك وخوفك على علاقتكما  بقدر خوفك على أطفالك وحبك لهم وحرصك علي الشكل العام دون المضمون.

أعدي حماماً رائعاً لزوجك

يُعتبر الحمام الساخن من الوسائل ذات الخصوصية والتأثير الفعال على سير العلاقة وإنعاشها بين الزوجين، ويمكن لكما تدعيمها ببعض الإضاءة المناسبة أو إضاءة عدد من الشموع. إملئي حوض الإستحمام بالمياه الدافئة وأضيفي إليها نقطتين من زيت اللافندر المُنعش وأضيئي بعض الشموع في حمامك مع توفير الروائح المُحببة لك ولزوجك، فإن ذلك سيجعلكما تستمتعان بحمام جميل وسيزيد من جرعة الرومانسية المطلوبة بينكما.

إختاري الملابس التي يحبها زوجك

كوني غاية في الحرص عند إختيارك ملابسك في تلك الأثناء فجميع الرجال يحبونها ولكن زوجك سيكون له بالطبع بعض الميول مثل لون أوشكل بعينه فربما يُحب زوجك الملابس القصيرة أكثر من الطويلة. إهتمي بشكلك ومظهركِ دائماً وإعتني بجمالكِ وبشرتكِ وثيابكِ وعطركِ وأناقتكِ، بإختصار كوني إمرأة متجددةً ولاتنسي أن الرجل يُحب المظهر إلي حد كبير وإهتمام الزوجة بأناقتها يزيد من حب الزوج لها وإنجذابه إليها. كما أن التجديد في المظهر يلعب دوراً كبيراً في تجديد العلاقة العاطفية بين الزوجين وتزيد من قوة أواصر العلاقة بينهما.

لا تخجلي من زوجك

لا تخجلي من زوجك وعبري له عما تشعرين به سواء كنتي تودين فعل شيء ما أو تجربة بعض الألعاب التي يستخدمها الأزواج فأتركي العنان لمشاعرك. حققي رغباتك الجنسية معه، إهمسي في أذنيه بعبارات حب جديدة حين تكونان معاً وعبري عن كل ما تشعرين به في كل حركة ولمسة. إجعليه يشعر بأنه ذاك الشاب التي أحببتيه في أول مرة تلاقيتما وأنه مازال وسيماً وجذاباً فذلك سيسعده كثيراً وسيزيد من حبه لك.

دللي زوجك

قومي بتدليله بطرق من إبتكارك وأفضل طريقة لتدليل الرجل هي تدليك جسده فهو يخلصه من التوتر ومن ضغوط الحياة، كما يجعله مُستعداً لمشاركتك أفضل اللحظات ولفترة أطول. وهناك زيوت كثيرة تُستخدم في التدليك وتُساعد على الإسترخاء وإذا كنتي لا تحبين الزيوت فلا بأس من عدم إستخدامها مع الإكتفاء بالتدليك.

إبتكري ألعاب جريئة

تبدو عملية التجرد من الملابس طريقة جريئة بعض الشيء ولكن لا مشكلة بين الزوجين فالهدف هو إضفاء مزيد من التقارب والتجاذب بينهما بالإضافة لكونها وسيلة مرحة ومُمتعة في الوقت نفسه، فمن الممكن أن يقوم كلا الزوجين بتوجيه سؤالاً للآخر وإذا أجاب إجابة خاطئة عليه أن يخلع قطعة الملابس التي يطلبها من وجه له السؤال وإذا أجاب إجابة صحيحة يأمر مَن وجه له السؤال بخلع قطعة من ملابسه. عندما يجرب الزوجان تلك الطريقة علي سبيل المثال سيكتشفان كم هي لعبة مسلية ومثيرة وستنتهي بنوع من الرضا والإثارة التي تسعدهما معاً.

حاولي أن تفاجئيه من وقت للآخر

بعيداً عن هذا اليوم الذي ستخصصيه لزوجك، حاولي أن تفاجئيه من وقت لآخر حين تتوافر المناسبة وتكونا وحدكما في المنزل. فقومي مثلاً بتغيير كبير في مظهرك أو في أثاث المنزل عن طريق إضافة بعض اللمسات التجميلية البسيطة أو إضاءة بعض الشموع مع إعداد عشاء شهي وخفيف علي ضوء الشموع مثلاً وألحان الموسيقي الحالمة مع ضرورة مراعاة كافة العناصر البسيطة التي تضفي رومانسية فائقة علي أرجاء المكان.

تلك الخطوات البسيطة كفيلة بتجديد علاقتك بزوجك ومن ثم الوصول لحلم السعادة الزوجية التي تتمنيها والتي ستجعل زوجك ينجذب دوماً إليك بل ويُفضل البقاء في المنزل عن الخروج مع أصدقائه ويظل هدفه الأساسي متابعتك وترقب المزيد من المفاجأت التي تعدينها له.

فريق تحرير النهارده

فريق تحرير النهارده

نحتاج يومياً لمعرفة كل ما يدور في العالم من حولنا فالأحداث تتلاحق في سرعة كبيرة والموضوعات تتنوع علي نحو بالغ وهناك في كل لحظة العديد من الأخبار والأحداث والموضوعات الجديدة في شتى المجالات التي تهم كافة أفراد الأسرة من نساء ورجال وأطفال وشباب

كل مقالات ElNaharda