المجتمع المدني.. حقيقة أم سراب

تعد منظمات المجتمع المدني عناصر فاعلة وقنوات هامة في تقديم الخدمات الإجتماعية وتنفيذ برامج التنمية حيث تلعب خبرات المجتمع المدني وتجاربه دوراً متمماً للعمل الحكومي، تسعى مؤسسات المجتمع المدنى فى مصر إلى خلق دور مؤثر وفعال في المجتمع يهدف إلى التنمية مع وجود علاقة متوازنة بينها وبين الحكومة أساسها الإحترام المتبادل تتكون مؤسسات المجتمع المدني فى مصر من  الأحزاب السياسية والنقابات المهنية والجمعيات الأهلية والمنظمات غير الحكومية. عرفت مصر العمل التطوعي منذ تاريخ طويل ناتج عن تراث تراكمي يعتمد على مفهوم «الخير»، تُعد الجمعيات الأهلية شريك هام لا يمكن إغفاله في طريق التنمية والتقدم، لذا فقد أفسحت الدولة مجال كبير لظهورها، كما قدمت لها كل سبل الدعم المادي والحماية القانونية المتاحة لتباشر عملها بكل حرية. تلعب الجمعيات الأهلية دور وسيط بين الفرد والدولة فهي كفيلة بالإرتقاء بشخصية الفرد عن طريق نشر المعرفة والوعي وثقافة الديمقراطية وتعبئة الجهود الفردية والجماعية لمزيد من التنمية الإجتماعية والإقتصادية والتأثير في السياسات العامة وتعميق مفهوم التضامن الإجتماعي. ترجع بدايات ظهور المنظمات الأهلية في مصر إلى القرن التاسع عشر حيث نشأت أول جمعية أهلية في مصر عام 1821 بإسم الجمعية اليونانية بالأسكندرية. وبعدها توالي تأسيس الجمعيات. فهناك جمعيات ذات طابع ثقافي مثل جمعية مصر للبحث في تاريخ الحضارة المصرية عام 1859وجمعية المعارف عام 1868 والجمعية الجغرافية عام 1875 وهناك جمعيات ذات طابع ديني مثل الجمعية الخيرية الإسلامية عام 1878 وجمعية المساعي الخيرية القبطية عام 1881. منذ منتصف السبعينيات، بدأت حركة إنتعاش جديدة في المجتمع المدني عموماً والجمعيات الأهلية خصوصاً حيث إزدهرت الجمعيات الأهلية في مصر وزاد عددها حيث بلغ عددها حالياً ما يقارب 16.800 ألف جمعية وتضم نحو 3 ملايين عضواً تعمل في مختلف المجالات الإجتماعية فتجد أن هناك مسئوليات أساسية أمام العمل الأهلي والتطوعي في عدة مجالات حيوية بالنسبة لمستقبل مصر ومن أهمها التصدي لمشكلات الزيادة السكانية وما تحمله من تهديد خطير لأوضاع وجهود التنمية في مصر من حيث إنخفاض متوسط دخل الفرد، وإنخفاض مستوى التعليم وغيره من الخدمات العامة الأخرى والمساهمة في مجالات مكافحة الأمية وكذلك المساهمة في تطوير أنشطة التعليم والتثقيف وخاصة بين الفتيات وتشجيع ومساندة المشروعات الصغيرة وأنشطة التشغيل الذاتي من أجل خلق فرص العمل كما يمثل نشاط رعاية الأسرة والأمومة والطفولة وذوي الإحتياجات الخاصة أحد أهم المجالات التي يتميز فيها العمل الأهلي في مصر بشكل يعبر بصدق عن قيم الخير والتكافل والتماسك الاجتماعي التي تسود المجتمع المصري. والمساهمة في رفع مستوى الوعي البيئي لدى أفراد المجتمع وفي الرقابة على الممارسات التي من شأنها الإضرار بالبيئة وفي أخذ مبادرات مختلفة لتحسين الأوضاع البيئية.

نازك‭ ‬الألفي‭:‬

التفاعل‭ ‬المجتمعي‭ ‬أساس‭ ‬للتقدم

يساعد المجتمع المدني الحكومة علي النهوض بالشعب فيقدم العديد من المساعدات والخدمات كالمساعدات المادية والخدمات الإجتماعية بالإضافة الي دوره في التوعية الصحية، إذ يلعب المجتمع المدني دوراً فعالاً للإرتقاء بالبلد، فمصر في حاجة إلي المجتمع المدني دون غيرها بسبب إرتفاع عدد السكان والفقراء. فمن المشاكل التي تواجه المجتمع المدني في مصر في الوقت الحال عدم وجود رعاة بالإضافة إلي توقف العديد من المشاريع الناجحة فقط لإنتمائها للعهد القديم مثل مشروع تطوير المدارس وكثرة الإشاعات. أنا شخصياً الإشاعات أثرت عليي كثيراً ومن أغرب الإشاعات التي صادفتني عندما كنت أعمل بمشروع بنك الملابس الذي أقيم بإحدي الجامعات والذي يعمل علي توفير الملابس لطلاب الجامعات وكان من أجمل المشاريع، التي تمنيت أن يعمم في كل جامعات مصر، إلي أن ظهرت أقاويل بأن أعضاء هذا المشروع ماسونيين ثم تم إيقاف المشروع. أري أنه للمرأة أهمية كبيرة في المجتمع المدني فهي قادرة علي خدمة المجتمع أكثر من الرجل فالمرأة أم وأخت وزوجة كما أنها علي دراية بمشاكل المجتمع وإحتياجات أبنائها. كما أنه لا يوجد شروط معينة للمرأة التي ترغب في المشاركة فكل إمرأة يمكن أن تساهم بطريقتها فهناك من تساهم بالمال، ومن تساهم بمجهودها فتختلف قدرة كل شخص في العطاء ولكن يبقي لكل إمرأة دوراً مهماً. آخر المشاريع الخيرية التي قدمتها هي تلك التي شاركت بها  خلال رئاستي للكرنك العام الماضي قدمنا ١٢ مشروعاً حازوا علي جوائز من المنطقة الروتارية منها قافلة طبية في المرج وفصلين لمحو الأمية في المرج وجهاز عرائس في بولاق وقطن وأجهزة للعرائس وحفلة خيرية لأمال ماهر وبازار ساعد دخله في القيام بمشاريع أخري وأجهزة طبية للمرج وأجهزة تنفس في بولاق أبو العلا ونقط مياه في بولاق أبو العلا.

م‭. ‬ماجد‭ ‬مجدي‭ ‬

تأهيل‭ ‬الشباب‭ ‬مشروع‭ ‬قومي

تهتم مؤسسات المجتمع المدنى حالياً بتأهيل الشباب وإيجاد فرص عمل لهم عن طريق رفع قدراتهم بالتدريب وأيضاً زيادة الوعى السياسى لدى الشباب وحثهم على المشاركة السياسية. تم تأسيس مركز تدريب شباب المعادي عام 1997 كأحد مشروعات الجمعية الخيرية القبطية بالمعادي بهدف رفع مهارات الشباب لإيجاد فرص عمل لهم، وقد إقتصر عمل المركز عندئذ على مجال توظيف الشباب ثم قام المركز بتنفيذ مشروع تأهيل الشباب لسوق العمل بتمويل من مؤسسة ساويرس للتنمية الإجتماعية وإستطاع أن يحيي فكرة تأهيل الشباب مرة أخري، مستعيداً نشاطه الناجح في جذب المتطوعين وتوسيع دائرة مشاركة رجال الأعمال لتحقيق هدف المشروع. ويسعى المركز إلى تمكين الشباب من الحصول على فرص عمل متساوية عن طريق تنمية مهاراتهم وقدراتهم المهنية والشخصية وتفعيل دور القطاع الخاص والمجتمع المدني. هذا ويقوم المركز حاليا بتنفذ مبادرة موبنيل لتاهيل وتشغيل 200,000 ايد وذلك لمساعدة و تاهيل عدد اكبر من الشباب فى الحصول على وظائف يستهدف المركز الشباب من الجنسين الغير مؤهل للحصول على فرصة عمل. فى بداية عمل المركز كان التركيز على الشباب من مناطق المعادى والبساتين  ودار السلام و كوتسيكا وطرة و المعصرة و حلوان و 15 مايو. حالياً تم توسيع النطاق الجغرافى ليشمل كل مناطق القاهرة الكبرى. الإلتحاق بالدورات متاح للشباب من الجنسين.الحاصلين علي مؤهل جامعى فوق متوسط ومتوسط. السن من 18 الى 25 سنة. بشرط عدم وجود موانع صحية تعوق العمل، تحديد الموقف من تأدية الخدمة العسكرية بالنسبة للشباب، أن يكون لا يعمل فى الوقت الحالى، مع اجتياز المقابلة الشخصية و اختبارات السمات الشخصية تدعمنا الدولة عن طريق وزارة الشئون الاجتماعية حيث انها تقوم بابلاغنا بالمشروعات الجديدة التى تمولها الجهات المانحة للتسجيل بهذه المشروعات و القيام بدور الجهة المنفذة للمشروع حيث تم ترشيحنا من قبل الوزارة لدى البنك الدولى للقيام بتنفيذ أحد مشروعاته.

عبير‭ ‬رشدي

صُحبة‭ ‬خير‭.. ‬زرعت‭ ‬بسمة‭ ‬وأمل

المجتمع المدني يخدم المناطق التي ينقصها الخدمات ويعمل علي تنميتها، من ضمنها المناطق العشوائية. وعلي الحكومة مساعدة المجتمع المدني في تنمية تلك المناطق فإذا إنقطع الإتصال بين الحكومة والمجتمع المدني فسوف يواجه المجتمع المدني العديد من المعوقات. أنشأت جمعية صُحبة خير في عام ٢٠٠٦ و هي تابعة لوزارة التضامن و يعتبر مشروع سطبل عنتر من أهم مشاريع التنموية للجمعية، يعتبر إسطبل عنتر من أكثر المناطق عشوائية فهو مكان غير آدمي ليس به مياه، كهرباء، مدارس، وتوعية. في عام ٢٠٠٤ قمنا بعمل مواتير مياه حتي تصل إلي الجميع وكان هذا بالتكاتف مع رجال الأعمال و الجمعيات الخيرية نظراً لأن الجمعية لم تكن أنشأت بعد. وفي عام ٢٠٠٦ قمنا بعمل مسح شامل للمكان وبحث إجتماعي في المناطق العشوائية لمدة عام لمعرفة ما هي الخدمات التي تنقصهم والتي هم بحاجة إليها وليس التي نستطيع تقديمها. فوجدنا أنهم بحاجة إلي المدارس والتوعية الصحية والثقافية ولذا قمنا بعمل مدرسة  وهي مدرسة المجتمع تشرف عليها الإدارة التعليمية بالإضافة إلي تعليمهم مهنة أدمية مثل السجاد والنول ونعطيهم مرتبات بسيط، فهناك شاب حالياً يعمل بمصنع حيث تصل المرتبات من ١٨٠ إلي ٣٠٠ في الأسبوع. إكتشفنا أيضاً أنهم من حقهم تعلم وممارسة مهن أخري مثل الشمع والإكسسوارات، تم تقسيم الأولاد لمجموعات حتي يتم تدريبهم علي مهن مختلفة لمدة ٦ أشهر وبعدها سوف يتم عمل مهرجان لتباع في سوق الفسطاط. ونظراً لأن الرجل في سطبل عنتر يعتمد علي المرأة إعتماد كلي، قمنا بعمل فصول محو الأمية للسيدات في ٢٠٠٦ وفصول توعية عن الأمراض فهناك مشاكل في الكلا والكبد، وتوعية ثقافية بحقوق المرأة، كما قمنا بعمل مشغل للسيدات منذ ١٣ سنة حيث بدأنا بمجموعة سيدات تم تعليمهم الخياطة والكروشيه فأصبح لهم منتجاتهم. هناك العديد من المشاكل التي تواجه جمعيتنا كالتمويل فالحكومة لا تدعمنا مادياً أو معنوياً، فدخل الجمعية قائم علي التبرعات وهذا لا يكفي خاصةً بعد الثورة، نواجه أيضاً صعوبات في الوصول إلي المكان فلا يوجد طريق لها، وأخيراً تنافُس الجمعيات في المنطقة نفسها لسحب الناس لهم فيما أنه من المفروض وجود تكامل بين الجمعيات.

[avatar]

فريق تحرير النهارده

نحتاج يومياً لمعرفة كل ما يدور في العالم من حولنا فالأحداث تتلاحق في سرعة كبيرة والموضوعات تتنوع علي نحو بالغ وهناك في كل لحظة العديد من الأخبار والأحداث والموضوعات الجديدة في شتى المجالات التي تهم كافة أفراد الأسرة من نساء ورجال وأطفال وشباب

كل مقالات ElNaharda